حملة "معا لنحمي أمهاتنا"

example1
Img 0303

حملة "معا لنحمي أمهاتنا"

Apply to Volunteer

Description

  أطلقت جمعية فجر للإغاثة والتنمية صباح اليوم حملة الكشف المبكر عن سرطان الثدي في محافظات قطاع غزة لنشر الوعي الصحي السليم بين جميع فئات المجتمع وجميع أفراد الأسرة.


سرطان الثدي بالنسبة للإناث هو أهم وأخطر سرطان من حيث عدد الوفيات وكذلك معدل الإصابة، حيث يعتبر أكثر السرطانات شيوعا في الدول العربية.وأشارت طروية إلى مخاطر إصابة أحد أفراد الأسرة فقالت: ان إصابة الأم أو الزوجة يؤثر على الأسرة كلها خاصة عندما لا توجد خلفية كاملة عن المرض من الناحية الاجتماعية، ومرحلة التشخيص والفحص المبكر توفر العلاج والشفاء لـ 95% من النساء، على اعتبار ان التشخيص المبكر للمرضى يعد بمثابة حياة جديدة للمرأة بعد أن ارتفعت نسبة الإصابة بهذا المرض بفلسطين إثر العدوان الأخير الذي شنته إسرائيل على قطاع غزة بقنابل الفسفور، والأسلحة المحرمة دولياً.


قررنا في جمعية ( فجر للإغاثة والتنمية ) الشروع في حملة انسانية طبية تهدف لرفع مستوى الوعي والإدراك لدى أمهاتنا وأخواتنا ممن يتجاوز أعمارهن 40 عاماً لإيماننا العميق– حسب المعطيات والتأكيدات ـ بأن الكشف المبكر لسرطان الثدي يمنح الأمل للمرأة بنسبة شفاء كامل تتعدى الـ 97 % (إن شاء الله).


 تهدف الحملة لـعقد سلسلة من الندوات التثقيفية الصحية في كافة محافظات قطاع غزة ، و نشر الوعي الصحي حول المرض بصورة بسيطة وإمكانيات بسيطة غير معقدة يساعد على وقف الفزع والهلع لدى من يثبت عليها الإصابة، والكشف المبكر عن سرطان الثدي والتوعية بعوامل خطورة المرض ، عمل دراسة عن للكشف المبكر وتسجيل الحالات المكتشفة و من ثم عمل إحصائيات و دراسات عنها، وعقد ندوات توعية توزيع مطويات الحملة في المراكز و التجمعات النسائية والأسواق، عمل مسح إشعاعي للثدي Screening Mammogram للسيدات من سن 40 – 69 سنه من مختلف مناطق قطاع غزة (مجاناً) لغير السيدات الحوامل والمرضعات أو من تعاني من خراج في الثدي أو من كان لديها سرطان في الثدي مسبقاً. وثمنت المصري دور شركة ترست للتأمين لرعايتها للحملة وهذا يبن مدى رسالة شركة ترست الإنسانية في مساهمتها لتخفيف معاناة أهلنا وزيادة الوعي والكشف المبكر عن سرطان الثدي لأمهاتنا.